ZOOM TVبرامج ZOOMبرامجنارأي الناسمولات الدار

ايض ايناير 2973.. هكذا يحتفل المغاربة بالسنة الأمازيغية الجديدة

 

يحتفل المغاربة على غرار باقي دول شمال إفريقيا والعالم برأس السنة الأمازيغية الجديدة 2973، عبر إحياء عاداتهم ، تقاليدهم و ثراتهم  في الأطباق والزي والحرص على تأكيد ارتباطهم بالأرض، وتحقيق الغاية من المناسبة التي تعرف بـ”إيض يناير” أو “ليلة يناير”.

وتتباين تسميات رأس السنة الأمازيغية في المغرب من منطقة إلى أخرى، بين “إيض يناير” أو “إيض سكاس” أو “حاكوزة”، ويصادف 13 يناير من كل سنة، و يوافق هذا العام سنة 2973 بالتقويم الأمازيغي.

تحيي العائلات المغربية ليلة “إيض يناير” بطقوس احتفالية، وتحرص على تحضير أطباق عشاء خاصة تختلف حسب المناطق، مثل طبق عصيدة “تكلا” الذي يحضر بدقيق الشعير أو دقيق الذرة ويزين بالفواكه الجافة أو البيض المسلوق.

وجرت العادة على أن تدس نواة تمر في الطعام المقدم بهذه المناسبة، حيث يسود اعتقاد بأن من يعثر عليها سيكون محظوظا طيلة السنة الزراعية المقبلة، ويطلقون عليه اسم “أسعدي ناسكاس”.

ويجدد الأمازيغ بالمغرب في كل عام وبالتزامن مع الاحتفال برأس السنة الأمازيغية، مطالبهم بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، وإقرار هذا اليوم عطلة رسمية في البلاد، بعدما تم اعتماد الأمازيغية لغة رسمية في المغرب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock