ZOOM TVاقتصاديةبرامج ZOOMبرامجنا

تاليوين.. الزعفران الذهب الأحمر المغربي الأجود بالعالم

زووم نيوز ـ أمين الناجي

الزعفران هو صبغ أصفر زاهي اللون ويضيف نكهة طيبة للطعام، يُنتَج عن طريق تجفيف مياسم وجزء من الأقلام في زهرة نبات زعفران الخريف البنفسجي، الذي يعرف علميا باسم الزعفران السوسني (الاسم العلمي: Crocus sativus).

في شهر نوفمبر من كل سنة يغطي اللون البنفسجي حقول الزعفران في مدينة تالوين التابعة لإقليم تارودانت، وقد اكتسبت هذه المدينة الصغيرة القابعة وسط جبال الأطلس، شهرة عالمية بفضل جودة أنواع الزعفران الذي ينتج محليا، والذي يتطلب يدا عاملة لها خبرة وتجربة في التعامل مع النبتة النادرة وباهظة الثمن.

تعتبر منطقتي تالوين و تازناخت المهد التاريخي لزراعة الزعفران حيث يتم إنتاج أغلبية الإنتاج المغربي من الزعفران، و يعد زعفران تالوين منتوج مجالي متجدر في التقاليد القديمة و العريقة. خصائصه الفيزيائية والكيميائية والحسية معروفة لدى أغلب عشاق و هواة هذا المنتوج. ترجع شعبية زعفران تالوين إلى قدرته التلوينية القوية (كروسين) وإلى نكهته (سفرانال ). بناء على المخطوطات التاريخية و الوثائق القديمة (عقود تحديد قطع الأراضي و المحاصيل المزروعة …) يتبين أن زراعة الزعفران في المنطقة تعود إلى القرن السادس عشر على الأقل.

فإذا كان الزعفران غال الثمن فليس هذا راجع لندرته وإنما لطبيعة إنتاجه الذي يستلزم يدعاملة كثيرة وماهرة، إذ تتم .جميع مراحل انتاجه يدويا فمن أجل الحصول على غرام واحد من شعيرات الزعفران الجاف يجب قطف و تشذيب اكثر من 235 وردة زعفران، .و تتطلب هذه العمليات ما يناهز 65 دقيقة عمل امرأة متمرسة ومحترفة إن نساء منطقتي تالوين وتازناخت اللواتي يعملن في المراحل الدقيقة لإنتاج الزعفران قد تعلمن وتلقين هذه التقنيات من الآباء والأجداد عبر الأجيال المتتالية وعبر مئات السنين. فهن با شك الأكثر كفاءة في البلد (في مجال الزعفران) و يعملن من الخامسة صباحا حتى أواخر الليل خال مرحلة جني الزعفران.

ما يقرب من 4,000 زهرة يمكن أن تنتج نحو 28 غرام من الزعفران التجاري. حيث تنزع المياسم من الزهور المتفتحة، وتجفف في الظل ثم على شبكة رفيعة أو دقيقة على نار هادئة. وهذه المادة لونها أحمر برتقالي وذات رائحة نفاذة وطعم مميز، وتحفظ في أوان محكمة لكي لا تفقد قيمتها كمادة ثمينة.

تبدأ مرحلة تكاثر الزعفران عند انتهاء مرحلة النمو الخضري في شهر مارس، يكتمل نمو البصلات الجديدة في أبريل، ويظل حجمها على حاله، فتذبل أوراقها وتجف في فترة الحرارة لتستفيق البصلة وتستأنف نشاطها في نهاية غشت الى غاية نهاية أكتوبر.
تستخرج ”خيوط” الزعفران من أزهاره الصغيرة المتفتحة، بأيدي عمال محليين غالبيتهم نساء، مباشرة بعد الجني. وتجفف في الظل أو على النار مما يفقدها أربعة أخماس مائها. وتنتج ”ضيعة” ذات رعاية جيدة بحدود 6 كيلوغرامات في الهكتار، ويبلغ ثمن الكيلوغرام ما بين 10 آلاف و15 ألف درهم.
وتنطلق دورة إنتاج الزعفران في تالوين، مع بداية شهر يوليو إلى منتصف شهر أكتوبر من كل عام، وتمر عبر زرع بصيلات الزعفران و سقيها بشكل سطحي ثم مباشر، لتنطلق بعد تفتح زهرته عملية القطف، وهي المهمة التي توكل للنساء، انطلاقا من أواخر شهر أكتوبر إلى بداية شهر نوفمبر، وتستمر حوالي الأسبوعين.
يعتبر الزعفران أحد أغلى التوابل في العالم، لأنه يستغرق ثلاث سنوات من وقت زراعته على هيئة بذور حتى إنتاج الزهور، كما أنه يجب أن يتم حصاده باليد، وتستخدم كمية كبيرة من الأزهار المجففة للحصول على كيلوغرام واحد من توابل الزعفران.

تعد الظروف المناخية السائدة بالمنطقة وطبيعة التربة أكثر تلاؤما لزراعة الزعفران ( مناخ جاف، بارد شتاء مع عدم انتظام التساقطات المطرية وتربة كلسية رملية خفيفة) في المنطقة يتم انتاج الزعفران في حقول مسقية ذات مساحة صغيرة ( 0.17 هكتار كمساحة متوسطة).

و تتواجد زراعة الزعفران في السهول و المناطق الجبلية الوعرة على شكل مدرجات. يتراوح عمر حقول الزعفران ما بين 5 و 9 سنوات وبعد ذلك يتم اقتاع البصيات و تعويضها بزراعات اخرى. ولتجديد جيد للتربة يستعمل المنتجون نبات أخرى كالبرسيم والبقوليات والحبوب

لا يخلو أي بيت في المغرب من الزعفران الحر القادم من منطقة تالوين، حيث يدخل في وصفات تحضير أشهر الأطباق المغربية التقليدية، كما يعرف بفوائده الصحية المتعددة.

توجد أربعة أنواع رئيسية للزعفران نذكرها فيما يلي:

السرجول: يستخرج من طرف خيوط الزعفران، وله رائحة قوية، لونه أحمر، ويخلو من الخيوط الصفراء والبرتقالية، وهو ذو جودة عالية.
نقين: له خيوط طويلة، وهو ملون بين الأصفر والبرتقالي، له رائحة زكية.
سوبر نقين: يعتبر افضل انواع الزعفران، وهو ذو خيوط طويلة حمراء، وخالي من الخيوط ذات اللون البرتقالي، أو الأصفر.
بوشال: هو أرخص أنواع الزعفران، والأكثر توفراً في المتاجر.
يحتوي الزعفران على العديد من الفيتامينات، والمعادن، ومضادات الأكسدة، وفيما يلي توضيح القيمة الغذائية للزعفران في ملعقة صغيرة، بما يعادل 0.7 غرام

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock