ZOOM TVاقتصاديةبرامج ZOOMبرامجناوطنية

طانطان..سوق الغنم “الخير موجود لكن الأثمنة مرتفعة و الكسيبة في حالة جيدة”

استعدادا لعيد لأضحى لهذا العام،أعلن المغرب عن تخصيصه 5.8 ملايين رأس من الأغنام والماعز موجهة للذبح، خلال هذه المناسبة الدينية.

تواصل اللجنة المختلطة لمراقبة قطيع الأغنام بمدينة طانطان، حملتها في إطار الاستعدادات لعيد الأضحى المبارك، حيث تقوم اللجنة المكونةمن مصلحة السلامة الصحية ONSSA ، و مصلحة المديرية الإقليمية للفلاحة، و السلطة المحلية، و جماعة طانطان، بحملة لإعطاء نصائح وتتبع القطيع، عبر توزيع مطويات، و الوقوف على صحة و سلامة الأضاحي.

و صرح يونس فراح عن المديرية الإقليمية للفلاحة، في تصريح أخصه بنا، أن تنظيم هذه الخرجة إلى السوق الأسبوعي لمدينة طانطان،بصدد مراقبة قطيع الأغنام و الماعز المعدة لعيد الأضحى، حيث تقوم اللجنة المختلطة بإعطاء نصائح للمواطنين، حول التدابير الإحترازيةالمفروضة خلال هذه الفترة.

و أكد في التصريح ذاته، أن الهدف من هذه الحملة  هو مراقبة حالة القطيع، الذي يعتبر كافيا لهذه المناسبة الدينية، حيث تم ترقيم حوالي 8 آلاف و خمس مئة رأس من الأغنام و الماعز بمدينة طانطان، ناهيك عن القطيع القادم من أقاليم المملكة، بالإضافة إلى تتبع جودة الأعلافالمقدمة.

في ذات السياق أضاف أن هذا الرقم التسلسلي يتيح للمستهلكين أن يعرفوا مصدر الحيوانات، اعتمادا على قاعدة بيانات، عند تعرض لحومالأضاحي  لأي تعفن قد ينتج عن مواد غير صالحة تقدم كعلف لقطعان الماشية بغرض التسمين السريع.

من جهتمهم أكد الكسابة و بائعي المواشي أن سوق طانطان لهذا العام يتميز بوفرة العرض و الحالة الجيدة للقطيع،مؤكدا أن عيد الاضحىيشكل مناسبة لتحسين إيراداتهم والتعويض عن الخسائر المالية التي تكبدوها بعد موسميين متتاليين من الجفاف، لا سيما في ظل تداعياتالأزمة الصحية الناتجة عن فيروس و ما فرضه الحجر الصحي الشامل من قيود على التنقل بين المدن و الأسواق الأسبوعي.

باقي التفاصيل في الريبورتاج التالي:

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock