رياضة

الأسود يشعلون سوق الانتقالات الأوروبية

في انتظار فتح “بورصة” الانتقالات الصيفية في الدوريات الأوروبية “الميركاتو”، في الأيام المقبلة، يبرز مجموعة من لاعبي المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، من بين أبرز الصفقات الأوروبية المنتظرة، على غرار أشرف حكيمي، حكيم زياش، منير الحدادي، يوسف النصيري، سفيان الراحيمي.

رغم أن الكثير من الأندية الأوروبية تراجعت معاملاتها المالية في السنتين الأخيرتين، بسبب فيروس “كورونا”، إلا أن ذلك لم يمنعها من الاستعداد لدخول سوق الانتقالات “الميركاتو”، والمنافسة على التعاقد مع بعض أبرز اللاعبين.

ويبرز أشرف حكيمي، اللاعب الدولي المغربي في إنتر ميلان الإيطالي، من بين أبرز الصفقات المرتقبة في أوروبا، إذ أنه محط منافسة كبيرة بين باريس سان جيرمان الفرنسي وتشيلسي الإنجليزي.

وفي الوقت الذي أبدى باريس سان جيرمان استعداده لدفع أزيد من 60 مليون أورو من أجل التعاقد مع اللاعب المغربي، دخل فريق تشيلسي على الخط، وأبدى، هو الآخر، رغبته في ضم اللاعب المغربي، إضافة إلى اهتمام من بايرن موينخ الألماني، غير أن فريقه الإيطالي يشترط حوالي 80 مليون أورو من أجل التخلي عنه، استنادا لما أودرته صحيفة “توتو ميركاتو” الإيطالية.

وحول هذا التنافس بين تشيلسي الإنجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي للتعاقد مع أشرف حكيمي، قال أليخاندرو كامانو، وكيل أعمال اللاعب المغربي، إن أي فريق في أوروبا “يحلم بالتعاقد مع أفضل ظهير أيمن في العالم”، مبرزا: “لست متفاجئا من اهتمام بايرن موينخ أو أي فريق آخر بالتعاقد مع حكيمي”.

وتقدر القيمة المالية لأشرف حكيمي، بـ60 مليون أورو، استنادا إلى الموقع الألماني “Transfermarkt”، المتخصص في القيم المالية لجميع اللاعبين والفرق والمنتخبات والبطولات العالمية، المندرجة تحت لواء الاتحاد الدولي “فيفا”.

من جهته يبرز الدولي المغربي حكيم زياش، لاعب فريق تشيلسي الإنجليزي، في واجهة أبرز الانتقالات المرتقبة في أوروبا، إذ أنه محط اهتمام أندية ميلان ونابولي وإنتر ميلان الإيطالية، وأيضا نادي أتلتيكو مدريد الإسباني، حسب ما ذكرته صحيفة “لاغازيتا ديللو سبورت” الإيطالية.

وحسب الصحيفة ذاتها، فإن توماس توخيل، مدرب تشيلسي، لا يعارض الاستغناء عن أشرف حكيمي، لكن إدارة النادي تشترط الحصول، مقابله، على مبلغ لا يقل عن 60 مليون أورو، مع العلم أن قيمته “التسويقية” في موقع “transfermarkt” تقدر بـ38 مليون أورو.

ويبرز يوسف النصيري، لاعب فريق إشبيلية الإسباني، من بين الصفقات المحتملة في أوروبا، ولو أن وكيل أعماله أكد، أخيرا، أن موكله “لن يغادر” النادي الأندلسي، مبرزا: “أتلقى باستمرار مكالمات من الأندية التي تريد توقيعه، لكني أؤكد لكم أن النصيري لن يغادر”.

وكان فريق “ويست هام يونايتد” الإنجليزي، عرض على إشبيلية مبلغ 40 مليون أورو من أجل التعاقد مع هدافه يوسف النصيري، كما أن نادي آرسنال أبدى اهتمامه، هو الآخر، بضم اللاعب المغربي.

منير الحدادي، لاعب المنتخب المغربي، مرشح، هو الآخر، لمغادرة فريقه إشبيلية، إذ أن نادي “ديبرتيفو آلافيس” مهتم بضمه، لكن اللاعب يفضل الرحيل إلى بورتو البرتغالي، لكي يشارك، الموسم المقبل، في منافسة دوري أبطال أوروبا.

ويبرز، أيضا، من اللاعبين المغاربة المرتقب أن ينعشوا سوق الانتقالات الصيفية، كل من أمين حارث، لاعب “شالكه04” الألماني، إذ أنه محط اهتمام ميلان الإيطالي وفياريال الإسباني، ونصير مزراوي، لاعب أياكس أمستردام الهولندي، محط اهتمام بايرن موينخ الألماني.

وعلى الصعيد المحلي، يبرز سفيان الراحيمي، لاعب الرجاء الرياضي، من بين أبرز الصفقات المرتقبة خلال فترة الانتقالات الصيفية، إذ أنه محط اهتمام أندية الأهلي المصري، تورينو الإيطالي، العين الإماراتي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock