آخر الأخبار
من تكون حفيدة أم كلثوم التي صدمت لجنة تحكيم “غوت تالنت”
من تكون حفيدة أم كلثوم التي صدمت لجنة تحكيم "غوت تالنت"

من تكون حفيدة أم كلثوم التي صدمت لجنة تحكيم “غوت تالنت”

شارك المقال مع أصدقائكShare on Facebook
Facebook
Email this to someone
email
Tweet about this on Twitter
Twitter
Print this page
Print

صدمة كبرى تلقتها لجنة تحكيم برنامج “أرب غوت تالنت” الذي يعرض عبر شاشة “MBC” وذلك في حلقة السبت، حينما أطلت متسابقة فوجئ الجميع بكونها حفيدة كوكب الشرق أم كلثوم.

سناء نبيل حفيدة أم كلثوم شغلت الرأي العام بعد أن أشعلت Arabs Got Talent بصوتها القوي الذي أهلها للحصول على الباز الذهبي، ليبدأ البعض رحلة البحث عنها لمعرفة معلومات إضافية تخصها، خاصة وأنها لم يكن لها أي ظهور على الساحة رغم فخامة صوتها، وصلة قرابتها لكوكب الشرق.

وعلى المسرح وجه أحمد حلمي سؤاله إلى المتسابقة عما إذا كان هناك شخص بالعائلة يغني أو أحبت الغناء بسببه، فأجابته قائلة: “أخت جدتي.. مشهورة هي”، وحينما سألها حلمي: “مين؟”، أجابت: “أم كلثوم”، ما تسبب في صدمة اللجنة.

وقبل أن تنطلق المتسابقة في الغناء، أخبرتها نجوى كرم بأن كونها من سلالة أم كلثوم فهذا يعني أنها ستقدم أداء مميزا للغاية، وهو ما وافق عليه الحضور.

ونال الأداء الذي قدمته سناء نبيل إعجاب لجنة التحكيم والجمهور، وبعد انتهائها سألها حلمي عن عمرها، فأخبرته أن عمرها 16 عاما، وتأهلت المتسابقة إلى مرحلة التصفيات النهائية.

سناء أحمد نبيل علي المرسي، طالبة بمدينة السنبلاوين محافظة الدقهلية بدلتا مصر، وهي تبلغ من العمر 16 عاماً صوتها ملائكي وبدأت تنتشر غنائياً في جامعات مصر وقصور الثقافة وتبهر الجميع بأدائها لأغنيات كوكب الشرق أم كلثوم، وكانت المفأجاة التي هزت الجميع، وعلى رأسهم سليم سحاب مايسترو الأوبرا المصرية أنها حفيدة أم كلثوم بالفعل.

قالت إنها حفيدة كوكب الشرق حيث إن شقيقة أم كلثوم هي جدتها لوالدتها، وتعتبر والدتها وخالها هما آخر الورثة الباقيين لكوكب الشرق. واكتشفت سناء موهبة الغناء لديها وعمرها 7 سنوات فقط ولم تكن تهتم، فقد كانت تقوم بالغناء لنفسها وتردد أغنيات جدتها، مثل “ألف ليلة وليلة” و”فكروني”، لكن البداية كانت على مسرح قصر ثقافة السنبلاوين.

وتضيف المطربة الصغيرة قائلة: “طلبت من والدي أن يقدم لي في قصر ثقافة السنبلاوين أو أي نادٍ بالمدينة خلال فترة الصيف لأشغل وقت فراغي، وانضممت بالفعل لقصر الثقافة، وهناك بدأت الغناء على مسرح القصر، وبدأ المسؤولون يلتفتون لصوتي حيث أعجبهم، كما طلبوا مني الاشتراك في فرقة القصر التي تقوم بتقديم فقرات غنائية في المناسبات القومية للمحافظة. ورويدا رويدا بدأ الجميع يتنبه لي ولصوتي، وزاد من إعجابهم بي أنني أقدم أغاني جدتي بنفس صوتها، وهو ما جعل مدير القصر يطلب مشاركتي في كافة الحفلات التي تقدمها المحافظة على مسارحها أو على مسارح مصر”.

وتقول سناء إنها غنت كافة أغنيات أم كلثوم، ولكنها كانت تريد أن يكون لها لونها الغنائي المستقل، فلحن لها أحد الملحنين منذ عامين أغنية اسمها “احلموا معايا لمصر”، وأدتها على مسارح الجامعات وقصور الثقافة، مضيفة أنها ترفض تقديم أغانٍ بها كلمات سطحية وغير ذات معنى مثل الأغاني السائدة هذه الأيام.

About amine

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: