إصدارات

الأرميتاج يشارك في معرض ليوناردو دا فينشي في متحف اللوفر الفرنسي

ارتاد معرض ليوناردو دا فينشي في متحف اللوفر والذي أقيم بمناسبة حلول الذكرى الـ500 لوفاة الفنان التشكيلي الإيطالي نحو 1.1 مليون شخص، ما يعد رقما قياسيا بالنسبة للمتحف الفرنسي.

وقال مدير متحف اللوفر، جان – لوك مارتينس” لا يزال فنان عصر النهضة يعجب الجمهور بعد مرور 500 عام على وفاته”

وقالت صحيفة Artnet الإلكترونية إن ما يزيد عن 10 آلاف شخص ارتادوا كل يوم المعرض حيث عرض 160 عملا فنيا للفنان التشكيلي، بما فيه 80 لوحة فنية ورسما، فضلا عن أعمال تلاميذه.

فيما يتعلق بلوحة الموناليزا فإنها بقيت في مكانها التقليدي في المتحف.

وقام اللوفر بجمع أعمال ليوناردو من كافة أنحاء العالم، حيث قدم متحف الأرميتاج الروسي في بطرسبورغ لوحة “مادونا بينوا”، كما قدم غاليري بارما الإيطالي لوحة “رأس إمرأة” وجاءت لوحة “القديس جيروم” من متاحف الفاتيكان.

يذكر أن الرقم القياسي السابق يعود إلى معرض أعمال الرسام الفرنسي، يوجين ديلاكروا، الذي ارتاده عام 2018 نحو 540 ألف شخص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق