دولية

ناد فرنسي لكرة القدم يطرد لاعبا اعترف بسرقة ساعة زميله

طرد نادي نيس الفرنسي اللاعب لامين ديابي-فاديغا بعد اعترافه بسرقة ساعة يدّ زميله في الفريق والتي تتجاوز قيمتها تتجاوز 76 ألف دولار.

وكان المهاجم الدنماركي كاسبر دولبرغ، 21 عاما، قد فقد ساعته في غرفة تغيير الملابس يوم 16 شتنبر وقام بإبلاغ الشرطة بالواقعة.

وكان المهاجم ديابي-فاديغا، 18 عاما، ضمن فريق منتخب فرنسا تحت 18 عاما.

ووصل النادي مع ديابي-فاديغا إلى مفترق طرق يوم أمس الثلاثاء، بحسب بيان للنادي.

وجاء في البيان: “عقب واقعة سرقة ساعة كاسبر دولبرغ من غرفة تغيير الملابس، وما تلى ذلك من اعتراف اللاعب، قرر النادي فسخ العقد مع المهاجم، على أن يسري ذلك القرار في الحال”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق