آخر الأخبار
عذرية الرجال لن تحميهم من الإصابة بعدوى جنسية

عذرية الرجال لن تحميهم من الإصابة بعدوى جنسية

وجدت دراسة تعتبر الأولى من نوعها أن الذكور العذارى ما يزالون تحت خطر الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري HPV.

وقال الباحثون إن الرجال الذين لم يمارسوا الجماع، معرضون لخطر الإصابة بالفيروس الذي يُنقل جنسيا، في حال مارسوا الجنس الفموي.

وتعد عدوى الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري، التي تنتقل جنسيا، الأكثر شيوعا في الولايات المتحدة، ويمكن أن تسبب سرطان القضيب لدى الرجال، في حين يمكن أن تتعرض النساء لخطر تطور العدوى في منطقة الفرج والمهبل أو عنق الرحم. ويمكن أن تسبب أيضا سرطان الشرج أو الحلق لدى الجنسين.

ويذكر أن حوالي 79 مليون شخص في أمريكا مصابون بفيروس الورم الحليمي البشري، حيث غالبا ما ينتشر عن طريق الجنس المهبلي أو الشرجي. وتتطور العدوى لدى ما يصل إلى 4 من كل 5 أشخاص في بريطانيا، خلال مرحلة ما من حياتهم.

شارك المقال مع أصدقائكShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

About Amine NAJI

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*