اقتصادية

الدولار يفقد مكاسبه مع تفاقم المخاوف بفعل انتشار فيروس كورونا

تراجع الدولار مقابل الين الياباني والفرنك السويسري، الخميس، وفقد مكاسبه مع تفاقم المخاوف بفعل انتشار فيروس كورونا.
ونزل الدولار عن أعلى مستوى في ثلاثة أشهر أمام الجنيه الاسترليني وهبط مقابل الأورو مع انخفاض عائدات سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشرة أعوام إلى مستوى قياسي متدن وسط تنامي المخاوف حيال مدى استعداد أكبر اقتصاد عالمي لمواجهة الوباء.
وهبط الدولار 0.35 بالمئة مقابل الين الياباني إلى 110.06ين ، مواصلا تراجعه عن أعلى مستوى في عشرة شهور 112.23 ين الذي بلغه في 20 فبراير.
وتراجع الدولار 0.35 بالمئة إلى 0.9735 فرنك سويسري وهو من عملات الملاذ الآمن التقليدية.
وانخفض العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشرة أعوام إلى مستوى قياسي متدن عند 1.2970 بالمئة في آسيا اليوم الخميس.
وعلقت عملات أخرى داخل نطاقات ضيقة إذ يتابع المتعاملون بقلق التفشي العالمي لفيروس كورونا الذي بدأ في الصين نهاية العام الماضي.
ونزل الوون الكوري الجنوبي 0.4 بالمئة إلى 1217.45 للدولار بعد ارتفاع عدد المصابين بالفيروس في البلد.
وصعد الأورو 0.24 بالمئة إلى 1.0902 دولار، حيث يترقب المتعاملون كفيفة تعامل المسؤولين الأوروبيين مع توقعات اقتصادية آخذة بالضعف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق