آخر الأخبار
احذروا القبلات.. فبعضها يؤدي إلى الوفاة

احذروا القبلات.. فبعضها يؤدي إلى الوفاة

إذا كان هناك عدوى في الغشاء المخاطي أو أي التهاب في اللثة فإن نتائج التقبيل قد تصبح مرضا مزعجا.

يشير الأطباء إلى أنه في بعض الحالات قد تؤدي القبلات إلى الوفاة، فمثلا فيروس الهربس المزعج الذي ينتقل عبر التقبيل ويظهر على شكل فقاعات وتقرحات على الشفاه، قد ينتقل إلى الأعضاء التناسلية أيضا وإلى أصابع اليدين. وإن إهمال علاجه تكون عواقبه وخيمة قد تنتهي بالوفاة.

المرض الخطير الآخر الذي ينتقل عبر التقبيل هو مرض كريات الدم البيضاء المعدية، الذي يظهر على شكل حمى والتهاب اللوزتين والتهاب الغدد الليمفاوية الذي يبدو وكأنه التهاب الحنجرة. هذا المرض سببه فيروس ايبشتاين-بار، الذي ينتشر بسرعة مع الدم ويصيب الأعضاء الداخلية. من مضاعفات المرض التهاب الدماغ، تشنجات، اضطرابات مختلفة من الجهاز العصبي، التهاب السحايا واضطرابات سلوكية، وتمزق الطحال بسبب حمولة صغيرة.

علاوة على ذلك، بحسب الأطباء، يمكن أن ينتقل عبر التقبيل الفيروس المسبب لتضخم الخلايا. هذا المرض عندما تكون مناعة الجسم عالية لا يشكل أي خطر ، ولكن عندما يكون الشخص مصابا بمرض ما ومناعة الجسم دون المستوى المطلوب فإنه يصبح خطرا، خاصة للحوامل والرضع، حيث يدمر خلايا الأوعية الدموية. إنه عدو مميت.

كما يشير الأطباء إلى أنه عبر التقبيل يمكن أن تنتقل البكتيريا العنقودية المسببة لتسوس الأسنان، والمسببة للتقرحات والتهاب المعدة والسحايا، وهذه تكون خطورتها كبيرة للأجسام التي مناعتها ضعيفة.

المصدر: ميديك فوروم

شارك المقال مع أصدقائكShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

About Amine NAJI

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*