أش واقع

80 موسيقيا يلتحمون في أول أوركسترا فيلارمونية أمازيغية بالمغرب

تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للموسيقى، وفي إطار الانفتاح على الأنماط الموسيقية العالمية، تنظم جمعية إنوراز للموسيقى،  بدعم من كل من المجلس الجماعي لأكادير، وزارة الثقافة، مجلس جهة سوس ماسة، المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية والمجلس الجهوي للسياحة سوس ماسة، ولأول مرة في تاريخ الموسيقى المغربية بشكل خاص، والعالمية بشكل عام، أول حفل موسيقى لأوركسترا فيلارمونيك أمازيغ، الذى ستحتضنه مدينة أكادير، وذلك على خشبة مسرح الهواء الطلق مساء يوم السبت 15 يونيو 2019.

وستجمع هذه التجربة الموسيقية الجديدة والفريدة من نوعها، أكثر من 80 موسيقيًا على خشبة مسرح واحد، يتقدمهم أشهر المغنين والمغنيات الأمازيغ، كالفنان علي شوهاد، والفنانة فاطمة تحيحيت، والفنان حميد إنرزاف، والفنان علي فايق، والفنان هشام ماسين، والفنانة زهيرة ياسين، إضافة إلى تواجد أمهر العازفين على الآلات الموسيقية، بما فيها الأمازيغية، وسيعيدون إحياء روائع الموروث الأمازيغى الأصيل والموسيقى الأمازيغية بشكل حى، وعلى طريقة الأوركسترا الفيلارمونية، وتقديمها للجمهور العام على شكل حفل موسيقى ضخم يستمر لحوالي الساعتين.

وتعود فكرة إنشاء أوركسترا فيلارمونية أمازيغية إلى الفنان خالد البركاوي، مؤسس مجموعة إينوراز وعدة مجموعات أخرى، والذي يعتبر أحد أشهر العازفين والمبدعين في مجال الموسيقى بالمغرب، كما أنه تم التحضير لها على مدى سنة ونصف، وسيتم عرضها فوق الخشبة وفق مواصفات بيداغوجية في الموسيقى العالمية، خاصة في مجال الاوركسترا الفيلارمونية، مع إضفاء لمسة أمازيغية، وذلك عن طريق دمج عدد من الآلات الموسيقية العصرية مع الآلات التقليدية الأمازيغية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق