أش واقع

عامل إقليم تارودانت يدافع بقوة عن إقليمه في لقاء جهوي حول السياحة بجهة سوس ماسة بحضور الوزير ساجد

أثار عامل إقليم تارودانت “الحسين أمزال” الإنتباه، خلال مداختله في اللقاء الجهوي حول “واقع السياحة بسوس ماسة”، بحضور وزير السياحة “محمد ساجد ووالي الجهة ورئيس الجهة وعُمال أقليم جهة سوس ماسة وممثلي السياحة بالمنطقة.

هذا وتحدث عامل إقليم تارودانت “الحسين أمزال” بطريقة حماسية وحُرقة كبيرة تُعاكس كلمات مسؤولي السلطة وتشبه إلى حد كبير تدخلات المواطنين والبرلمانيين، حيث ركز على ما تعانيه السياحة بمنطقة تارودانت و الجهة عموما منذ مدة.

وشدد عامل إقليم تارودانت في مداخلته القوية، على التركيز على هذا المجال الذي تنتظره قرارات وتحركات كبرى من أجل إعادة الهيبة السياحية لأكادير وسوس ماسة عموما.

كماة أكد “بالحرف” على أنه لو توفرت له الإمكانيات والموارد المالية، والبنيات التحتية السياحية “غادي نْرد تارودانت جنة”.

وجذير بالذكر أن هذا اللقاء الذي ترأسه السيد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، رفقة السيد والي جهة سوس ماسة و السيد رئيس مجلس الجهة، بمقر ولاية أكادير، خصص للوقوف على واقع القطاع السياحي بجهة سوس ماسة في السنوات الأخيرة، بغية الاستشراف الجيد للحلول الممكنة لتجاوز التحديات التي يعاني منها القطاع.و حضر الاجتماع كذلك مديري المؤسسات العمومية التابعة لوزارة السياحة، إلى جانب عمال أقاليم الجهة و ممثلي المصالح الخارجية، بالإضافة إلى رؤساء الغرف الجهوية المهنية و برلمانيي الجهة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *