خبار لي سطار

افتتاح مركز “ر م ل” للموسيقى والتراث بأكادير

افتتح أول أمس الأربعاء بأكادير، مركز “ر م ل” للموسيقى والتراث، وهو فرصة لتعليم وتلقين فن طرب الآلة الأندلسية المغربية إنشادا وعزفا، ومناسبة للتواصل مع محبي هذا الفن بعاصمة أهل سوس.

ويهدف هذا المولود الموسيقي الثاني من نوعه بعد مركز مراكش آسفي الذي ولد قبل خمس سنوات، إلى تلقين المبادئ المهمة في التراث الموسيقي المغربي الزاخر، وترسيخ قيم التواصل الثقافي بين الفنون التراثية المتنوعة بالمملكة، دون الحاجة إلى توفر شرطي السن أو الدراسة الموسيقية المسبقة.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش حفل الافتتاح، قال مدير مركز”ر م ل” للموسيقى والتراث بأكادير، بدر أسرغين، إن إحداث هذا الأخير سيساهم في مزج الثقافتين الأندلسية والأمازيغية، مضيفا أن المركز يسعى لتشجيع ساكنة أكادير على الانفتاح على هذا النوع من الموسيقى من خلال الانخراط الأكاديمي بالمركز وتلقين أسسه وميكانيزماته.

وأوضح السيد أسرغين، أن المركز يهدف إلى إحياء طرب الآلة ومزجها بطريقة إحترافية مع باقي الروافد الموسيقية التي تشكل الموروث الفني المغربي، من خلال تشجيع الناشئة على هذا الإرث الثقافي، مبرزا أن مركز ر م ل من موقعه سيعمل على الحفاظ على هذا الكنز الموسيقي من الإندثار بشتى الأشكال.

ويعتبر المركز الذي تعود تسمية إلى عود الر م ل المغربي الأصيل، مؤسسة تعنى بالتراث المغربي العريق، الذي يجمع فنون وثقافات المغرب داخل قالب موسيقي مهذب وأنيق، تحت لواء جمعية ر م ل لطرب الآلة بجهة مراكش آسفي، والتي تسعى من أجل تكثيف هذه المراكز على الصعيد الوطني، حفاظا عليه وضمانا لإستمراريته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock